The Buzz Magazine
The Buzz Magazine

النائب محمد صلاح ابوهميلة يرصد أسباب زيادة صادرات مصر من المنتجات الزراعية لـ 4.8 مليون طن

النائب محمد صلاح ابوهميلة يرصد أسباب زيادة صادرات مصر من المنتجات الزراعية لـ 4.8 مليون طن
النائب محمد صلاح ابوهميلة يرصد أسباب زيادة صادرات مصر من المنتجات الزراعية لـ 4.8 مليون طن

أشاد اللواء محمد صلاح أبوهميلة، عضو مجلس النواب، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري بمجلس النواب، بإرتفاع حجم صادرات مصر الزراعية لـ 4.8 مليون طن خلال الفترة من يناير حتى نهاية سبتمبر، بزيادة 602 ألف و964 طنا عن نفس الفترة من العام الماضي، موضحا أن سبب زيادة الصادرات الزراعية زيادة جودة المنتج الزراعي والثقة العالمية فيه والتوسع في فتح أسواق جديدة عالميا لتسويقه .

أوضح أبوهميلة، أن كل الوزارات تبذل جهدا كبيرا لتنفيذ تعليمات القيادة السياسية للوصول بالصادرات المصرية إلى 100 مليار دولار، والذي يساهم في زيادة الدخل القومي وتوفير فرص عمل والقضاء على البطالة وزيادة الاحتياطي النقدي من العملة الأجنبية وتقليل فاتورة الواردات، موضحا أن مصر تتميز بقوتها فى تصدير الموالح والبطاطس والفراولة والبصل وغيرها من المنتجات الزراعية ذات الجودة العالية .

وتوقع أبوهميلة، زيادة الصادرات الزراعية خلال الفترة القادمة أعلى من ذلك بكثير وأرجع السبب إلى التزام المصدرين بجميع الاشتراطات اللازمة وتحسن جودة المنتج الزراعي المصري وثقة الأسواق العالمية به، إضافة إلى التوسع في زيادة مساحة الرقعة الزراعية واستصلاح الأراضي ، إضافة إلى تطهير المصارف وافتتاح محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر منذ أيام والتي سينتج عنها منتج زراعي عالي الجودة .

تابع أبوهميلة، أن المنتجات الزراعية المصرية تصدر إلى أكثر من 150 سوقا دوليا عالميا ، مضيفا أن من أسباب زيادة الصادرات أيضا تقديم الدولة الدعم الكبير للمصدرين ومنحهم التمويلات التي يحتاجونها بفائدة بسيطة، إضافة إلى تيسيرات الحجر الزراعي للمصدرين في تسهيل إجراءات التصدير وضمان عدم تصدير أي منتج غير مطابق للمواصفات،إضافة إلى فتح 30 سوقا عالميا جديدا لتسويق المنتجات الزراعية على مدى العامين الماضيين مثل اليابان الهند والبرازيل والأرجنتين والسلفادور واندونيسيا ونيوزيلندا وغيرها .

إشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك معنا للتوصل بآخر الأخبار، المقالات والتحديثات، ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني
يمكنك سحب اشتراكك متى شئت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.