The Buzz Magazine
The Buzz Magazine

مايا دياب تُعلن سر فبركة مقالب رامز جلال

 مايا مايا دياب تُعلن سر فبركة مقالب رامز جلال دياب
مايا دياب تُعلن سر فبركة مقالب رامز جلال

يعد برنامج رامز جلال واحد من أبرز البرامج على الساحة في شهر رمضان، حيث يحقق كل عام نسب الأعلى مشاهدة، متفوقا على البرامج الحوارية من نوعية “الهارد توك”، وكذلك المسلسلات التي يتنافس عليها نخبة كبيرة من كبار نجوم الفن في مصر والوطن العربي.

وتثير الشكوك كل عام حول فبركة برامج رامز جلال وأن ضحاياه يعلمون بهذا المقلب قبل تصويره، لتخرج الفنانة مايا دياب عن صمتها، وتكشف المستور في تصريحات بالفيديو عن حقيقية فبركة برامج رامز جلال، في مفاجأة من العيار الثقيل.

وكشفت مايا دياب أنها ستكون أحد ضحايا رامز جلال هذا العام، وكان موعد تصوير حلقتها في البرنامج قبل يوم واحد فقط من إغلاق مطار لبنان بسبب إجراءات غلق الطيران بسبب فيروس كورونا، فانتابها الخوف من السفر لدبي، خوفا من عدم تمكنها من العودة لبلدها مرة أخرى.

وذكرت مايا دياب عدة أسباب جعلتها لم تذهب لتصوير برنامج رامز جلال وهي أنها كان لديها مخاوف عديدة أن يتم حجرها صحيا في دبي، كما تخوفت من إصابتها لفيروس كورونا بالرغم من اتخاذها لجميع الإجراءات الوقائية والاحترازية ضد هذا الوباء وأن تقوم بنقله لوالدتها عند العودة، كما تخوفت من أن يتم احتجازها عند العودة للبنان في الحجر الصحي لمدة 14 يومًا.

وأعلنت النجمة اللبنانية مفاجأة بأنها كان على علم أنها ستقوم بالذهاب لدبي لتصوير برنامج رامز جلال، لكنها لاتعلم ما سيحدث بالتحديد في البرنامج، وقالت: “نعلم أن رامز جلال سيقوم بضربنا في الحلقة، وكل ضيوف البرنامج يعلمون ذلك وهو ذاهبون لتصوير المقلب لأنها مسؤولية”.

وكان ضيوف السبعة حلقات الأولى من البرنامج كل من غادة عادل وعلي معلول وياسمين صبري وأمينة خليل وحسن عسيري و ياسمين رئيس ومحمود عبد المنعم كهربا.

إشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك معنا للتوصل بآخر الأخبار، المقالات والتحديثات، ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني
يمكنك سحب اشتراكك متى شئت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.