The Buzz Magazine
The Buzz Magazine

فيروس كورونا: زوجة رئيس وزراء كندا جاستن ترودو تتعافا

رئيس الوزراء الكندي و زوجته
رئيس الوزراء الكندي و زوجته

بات الكلام عن فيروس كورونا حديث الساعة والشغل الشاغل للكثيرين. فالخطب جلل ،ولا أحد يمكن أن ينكر نوبة الهلع التي أصابت العالم.

وكندا هي الاخرى كباقي دول العالم وصلها نصيبها من العدوى بوباء فيروس كورونا المستجد حيث اصاب زوجة رئيس وزراء كندا.

زوجة رئيس وزراء كندا جاستن ترودو مصابة بالفيروس
زوجة رئيس وزراء كندا جاستن ترودو مصابة بالفيروس

حيث أفاد بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أن زوجته صوفي غريغوار مصابة بفيروس كورونا، بعد ظهور النتائج الإيجابية.

وجاء في البيان أن “صوفي ترود ستبقى في عزلة في الوقت الراهن”، وأضاف البيان أنها “في حالة جيدة وتتخذ جميع الاحتياطات وفق التوصيات”.

وأوضح مكتب رئيس وزراء كندا أن “ترودو بصحة جيدة ولا يعاني من أي أعراض. لكنّه سيبقى في عزلة مدة 14 يوماً”.

صورة لرئيس وزراء كندا

تغيير جدول الأعمال

وظهرت على زوجة ترودو بعد عودتها من لندن، أعراض خفيفة شبيهة بأعراض الانفلونزا، مع ارتفاع طفيف للحرارة.

وقالت بعد ظهور النتائج الإيجابية للفحوص الطبية “رغم أني أشعر بحالة من عدم الارتياح بسبب الكورونا، إلا أنني سأقف قريباً على قدميّ من جديد”.

وأضافت “سنتمكن من تجاوز هذا الوضع سوياً، الرجاء نشر الحقائق وأخذ موضوع صحتكم على محمل الجد”.

وسيقوم العاملون في القطاع الصحي بالتواصل مع كل من قابلته زوجة ترودو في الأيام الماضية.

وألغيت اجتماعات كانت على جدول رئيس الوزراء الكندي خلال اليومين المقبلين مع مسؤولين محليين ودوليين.

وجاء في البيان الصادر عن مكتبه أن ترودو “سيتواصل مع نظرائه عبر الهاتف مع التركيز على مجابهة كندا للوباء”.

و اليوم تتعافا زوجة الرئيس الكندي من فيروس كورونا و تقول ان احسن دواء لهذا المرض هو النفسية الجيدة و تتبع ما يقوله الطبيب و عدم الاستهانة بهذا الوباء كما توجهت بطلب من الشعب الكندي بالمكوث في منازلهم للصيطرة على هذا الوباء .

ولجأ عدد من السياسيين حول العالم إلى العزل الذاتي في الأيام الأخيرة، بعد احتمال اتصالهم بحاملي الفيروس، من بينهم خمسة من كبار الجمهوريين ووزير في الحكومة الكندية.

وغرّد زعيم الحزب الوطني الديمقراطي على تويتر، قائلاً إنه يمكث في المنزل أيضاً بسبب شعوره بوعكة صحية، رغم طمأنته من قبل الأطباء بأن الأعراض لا تتطابق مع تلك الخاصة بفيروس كورونا. وأضاف أن الأطباء نصحوه بالحد من الاتصال بأي شخص حتى يشعر بتحسن”.

تمّ تأكيد 103 إصابات في مقاطعات بريتيش كولومبيا، أونتاريو، ألبرتا، كيبك ومانيتوبا. مع تسجيل حالة وفاة واحدة بسبب الفيروس.

وأعلنت كندا تخصيص مبلغ 728 مليون دولار لمواجهة وباء كورونا. وسيساهم التمويل في معالجة تأثير الفيروس وفي دعم المزيد من البحوث، بما فيها تطوير اللقاحات.

وقال ترودو إن حكومته مستعد لتفعل المزيد إذا اقتضى الأمر.

وفي حديث مع الصحفيين يوم الأربعاء، حثّ رئيس الوزراء الكنديين الأخذ بتوصيات مسؤولي الصحة العامة للمساعدة في الحد من انتشار الوباء ولتجنب إرهاق نظام الرعاية الصحية.

إشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك معنا للتوصل بآخر الأخبار، المقالات والتحديثات، ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني
يمكنك سحب اشتراكك متى شئت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.