The Buzz Magazine
The Buzz Magazine

ضجة عارمة حول خبر إنفصال مي كساب وأوكا

بدأت القصة عندما أعلنت مي كساب عن طرح أغنية فردية جديدة باسم “سنجل في عيد الحب” من خلال قناتها الرسمية على “يوتيوب” إلا أنها فوجئت بتفاعل كبير عبر حسابها على “تويتر” حيث كثرت التغريدات التي تتساءل حول حقيقة طلاقها وانفصالها عن زوجها الذي قام بنفسه بتلحين وتوزيع الأغنية التي كتبها علي ومزاج.

مي كساب وأوكا

وعلقت النجمة المصرية بتغريدة ساخرة كتبت من خلالها: “إيه النباهة دي ما شاء الله التويتة اللى كاتباها معناها كدة ده إيه الذكاء الخارق ده، وأغنية سينجل اللى هيه كلام ولحن جوزي معناها كدة، ربنا يشفيكم”.

ويبدو أن مي كساب قد أدركت أن ردها كان قاسياً وانفعالياً فاستدركت ما قالته من خلال تغريدة تالية قالت من خلالها: “مع احترامي لرأيك طبعا بس أنا في الآخر إنسانة من لحم ودم بانفعل وبزعل وعندى أهل بيزعلو عشاني ومش هتقدر طول الوقت اتحكم في انفعالاتي عشان فنانة وبرضه أرجع أقولك ذكاء ونباهة تفاصيل الخبر تستحق الرد ده أنا ماغلطتش ولا تطاولت رد استهزاء منى على حجم الخبر”.

مي كساب وأوكا
مي كساب وأوكا

وكان الخبر قد إنتشر بسرعة البرق عبر منصات السوشيال ميديا، محدثاً ضجة عارمة، مما دفع المغنية المصرية للتعليق على الأمر وتوضيح الأمور بعد أن اتجهت أصابع الاتهام نحوها بأنها هي من أعلنت الأمر دون قصد.

أغنية مي كساب التي أشعلت الشائعات حول انفصالها عن زوجها ووالد أطفالها لا تدور حول فكرة الانفصال والطلاق، وإنما حول الشباب الذين لم تتسنى لهم الفرصة بعد للوقع في الحب، مما يجعل نظرة البعض لهم قاصرة وكأنهم يفتقدون للحياة نفسها.

وكانت مي كساب قد تزوجت من أوكا في عام 2015 وأنجبت منه 3 أطفال هم فريدة وداليدا وأصغرهم نوح الذي لم يكمل عامه الأول بعد.

مي كساب وأوكا
إشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك معنا للتوصل بآخر الأخبار، المقالات والتحديثات، ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني
يمكنك سحب اشتراكك متى شئت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.