The Buzz Magazine
The Buzz Magazine

مقابلة مع مقدمة العروض الحوارية نجلاء فتحي

تقرير ابداعي:عاصم حجازي مدير المحتوى العالمي

نجلاء فتحي

شكرا لأخذ بعض الوقت من جدولك المزدحم للإجابة على بعض الأسئلة حول حياتك!

أنة لمن دواعي سروري شكرا لك على لطفك

في البداية حدثنا عن نشأتك محل الميلاد مشوارك الدراسي عرفك نفسك للجمهور الرجاء تقديمنا إلى نجلاء فتحي (الشخص ومقدمة البرامج الحوارية )

فى البدايه أحب أن أشكر مجله The Buzz magazine العالمية التى تسلط الضوء على تجربة إعلامية فريدة من نوعها في الوطن العربي ” .وأخص بالشكر أ.عاصم حجازى رئيس المحتوى العالمى على إتاحته الفرصه لتقديم نفسى .

ملتقى الصحة النفسية والتربية الخاصة يكرم الإعلامية نجلاء فتحى


أنا نجلاء فتحى محل ميلادى فى مصر الجديده أرض الجولف خريجه كليه تجاره جامعه عين شمس و حصلت على دبلومه الأرشاد السياحى بمعهد سيناء العالى وأعمل مرشده سياحيه لغه أنجليزيه والآن بحضر رساله الماچيستير فى التاريخ المصرى القديم .

وحاليا اشغل منصب مديره العلاقات العامه للمجلس العلمى للثقافه والإعلام . بخلاف مهنه الصحافه وكتابه مقالات بقلمى فى عدد من الجرائد والمجلات الورقيه والإلكترونيه عن الحضاره المصريه القديمه .

تستضيف الموسسة القومية لتنمية الأسرة والمجتمع الإعلامية نجلاء فتحي

متى ظهرت موهبتك في تقديم البرامج الحوارية وكيف كانت بداياتك مع الإعلام بوجه عام ؟

فى بدايه الأمر اقترح زميل لى عن أستضافتى كاضيفه فى برنامج تليفزيونى له على قناه فضائيه للتحدث عن مكان أثرى بحكم دراستى . وبالفعل كانت أول مره اتحدث امام الكاميرا و بعد نجاح البرنامج قد تكرر اللقاء بمزيد من الحديث عن اماكن مختلفه عن الحضاره المصريه القديمه .

ومن هنا قد رشحت كمقدمه للبرنامج معه واستضافه الضيوف للتحدث فى المجالات المختلفه مثل مهنه الطب والمحاماه وقد قمت بأعداد كل البرامج التى قمت بتقديمها للضيوف وبعد نجاح البرنامج أنا الآن بفضل الله لى برنامج خاص بى على قناتين فضائيتين .

نخب من الشخصيات العامة في ضيافة الإعلامية نجلاء فتحي

كيف وجدت أول ظهور تلفزيوني وهل من صعوبات واجهتك ؟

أول ظهور تليفزيونى لى كما ذكرت كان لقاء للحديث عن الحضاره المصريه القديمه وتحديدا كان الحوار عن قصر عائشه فهمى بالزمالك وقد شرحت القصر وكانت الزميله الإعلاميه قد وجهت لى أسئله على الهواء مباشره وكانت أسئله ليست مباشره ولكن الحمد لله قد استطعت أن أرد على كافه الأسئله بأجابات نموذجيه و كان نوعا ما من التردد واجهنى بما أنى أول مره أقدم برنامج تليفزيونى بدون تحضير نوع الأسئله فهو كان بمثابه أمتحان لى على الهواء مباشره ولكن بعد ذلك أصبح الأمر عادى بالنسبه لى وقد أحببت هذا المجال لأنه يتحدث بكل ماهو جديد ومهم للمشاهد .

هل واجهت الأستاذة نجلاء تحديات خلال مسيرتك الاعلامية؟ وما هي أبرزها؟

بالطبع أى إنسان ناجح قد واجه تحديات فى عمله وخصوصا عند الأصرار على الحصول على مزيد من النجاحات فى حياته فأنا فى بادئ الأمر عملى ومهنتى أحبها وهى مهنه الإرشاد السياحى وقد اصريت على الدراسه فى هذا المجال لأحصل على الترخيص وممارسه المهنه وكان ليس بسهل فى بادئ الأمر ولكنى أجتزت هذا التحدى مع نفسى وهذا ليس ما فى الأمر وقد تمرنت فى مجله على الصحافه كابدايه والآن الحمد لله قد رشحت لكتابه مقالات فى العديد من المجلات والجرائد وقد نالت إعجاب كثير من الأدباء والمتخصصين فى هذا المجال .

انطلاق برنامج “فكر جديد “

وقد رشحت أيضا فى لقاء تليفزيونى على القنوات المصريه الفضائيه للتحدث عن نقل المومياوات من المتحف المصرى إلى المتحف القومى للحضاره المصريه بالفسطاط وقد نال هذا اللقاء إعجاب كثير من المختصين وإنشاء الله سوف يكون لى لقائات أخرى مع إعلاميين فى قنوات غيرها .

ويوجد بعض من لقائاتى على قناتى الخاصه على اليوتيوب وعلى صفحتى الرسميه على الفيس بوك .

من كواليس برنامج فكر جديد

هل لك أن تذكر بعض الشخصيات العامة  الذين استضفتهم حتى الآن؟

لقد استضفت شخصيات عامه مثل المحامى والمستشار القانونى و العاملين بالأماكن السياحيه وإنشاء الله عن قريب سوف استضيف دكاتره واستشاريين فى جميع التخصصات والتحدث فى جميع الأمور التى تخص المرضى .

من هو أبرز شخص التقيت به؟ ولماذا؟

كلهم أشخاص وشخصيات مؤثره فى المجتمع ويؤدون رسالتهم فى مهنتهم واتوجه بالشكر لكل شخص إيجابى فى مجتمعنا رسالته هى التنميه البشريه والتدريب على الإرتقاء بالمجتمع وخدمته .

من داخل ستوديوهات مدينة الإنتاج الإعلامي والتحضير لبرنامج ترفيهي جديد

ما هي أهم مقومات مقدم البرامج الحوارية الناجح ؟

أولا المحتوى التقديمى وطرح الأسئله الهادفه التى تدور فى ذهن المستمع .
ثانيا يجب ان يكون عند الإعلامى الكاريزما فى الحوار وتنسيق السؤال لإخراج ماهو مهم من الضيف ليستفيد منه المشاهدين وهذا سيسبب نجاح للإعلامى وللضيف أيضا و يكون برنامج ناجح ذو أسئله جديده ومهمه لجذب كثير من المشاهدات والشهره السريعه فيما بعد .

المذيعة نجلاء فتحي


ثالثا التنوع فى تقديم كل ماهو جديد ويخص المجتمع وعلاج بعض الأمور بطريقه مبسطه للمشاهدين .

هل تعتقد ان الإعلام يندرج تحت مسمى الهواية أم الموهبة أم هي خلاف ذلك ؟

الإعلام من وجهه نظرى موهبه يراها الشخص فى نفسه وهى عباره عن الطريقه فى إلقاء السؤال وطريقه جذب المشاهدين لمشاهده المحتوى القيم الهادف الذى يترك أثر فى أذهانهم واستفاده دائمه . فإذا كان الإعلامى عنده كل هذه المقاومات فسوف ينتظره المشاهدين ليروا كل جديد من أسئله تفيدهم في الموضوع المطروح للنقاش مع الضيف .

هل هناك قيود في العمل الإعلامي وخطوط حمراء وما هي أبرز المعوقات التي تواجه الإعلاميين ؟

بالطبع يجب أن ينتقى الإعلامى الضيوف و عمل حوار معهم بما سوف يقدموه على الهواء مباشره والتأكد من هويتهم وإنهم فعلا مبدعون فى مهنتهم وليس لقاء للشهره فقط ولكن للأستفاده العامه من مجالهم كفن او طب او محاماه او ماشابه .


الإعلامى الناجح يجب أن يقاوم أى معوقات امامه ليصل لهدفه وهو التقديم الجيد ولباقه الحوار والتنميه من نفسه والإستفاده والتطوير من ذاته دائما والتعلم من الأخطاء وبهذا ومع مرور الوقت سوف يكتسب الشهره ومن شهرته سوف يأتى إليه الضيوف من كافه المجالات ويكون برنامج ناجح يقدم معلومه ونصائح مهمه للمجتمع وللمتابعين .

كيف تري حرية الإعلام في الوقت الحالي ، وهل لهذه الحرية سلبيات أكثر من الإيجابيات ؟

الإعلام هوا نقاش بين شخصين فى مجال أوموضوع معين الهدف منه فى النهايه الحل لهذا الموضوع أو النتيجه الإيجابيه .

غير ذلك فهو حوار لتضييع الوقت بدون هدف . النهايه هى أهم شئ فى الموضوع وهذا من وجهه نظرى . وحريه الإعلام يوجد لها شروط وهى إن الإعلامى لا يتجاوز المحدد له من الأسئله التى تمس اى شخص أو جهه .

كونك إعلامي ولديك جمهور كبير من  المتابعين هل تزداد عليك الواجبات اتجاه المجتمع وخصوصاً في زمن الأزمات ؟

بالطبع ؛ جعل الجمهور يرى الصوره بشكل واضح ومفصل . نعم .. لقد تحولت أعمالي الى التوعية والارشاد .. فالاعلامي ، هو صدى للأحداث ، وناصح للمجتمع .

ماهي قراءتك للمشهد الإعلامي في مصر ؟

المشهد الإعلامى هو نقل الصوره و الحدث بمصداقيه للجمهور لكى يتم على أساسه فهم القضيه والإستفاده من مضمونها بشكل عام . وفى مصر يوجد الكثير من الإعلاميين المميزين اللذين ينقلوه الصوره بأوضح رؤيه ونتمنى لهم المزيد من التقدم والأستمرار والنجاح .

نجلاء فتحي وراء الكواليس

كيف تجد الحياة في زمن الكورونا بما أن العالم أصبح بعزلة شبه تامة ؟

انها جائحه عالميه أثرت على كل المجالات كالسياحه رقم واحد التى أعمل بها ولكن أستطيع أن أقول أنها السبب فى تغيير مجالى واتجاهى للصحافه والإعلام بسبب وقف السياحه لفتره كبيره فأنا شخصيه أحب أن أطور من نفسى دائما وأدعم أى شخص ناجح فى حياتى العمليه . وأتمنى من الله زوال هذه الغمه عن قريب التى أثرت على جميع المجالات بلا استثناء

ما الذي يجعل مقدم البرامج الحوارية رائعًا؟ ما هي الصفات التي تحتاجها لتكون ناجحًا حقًا؟

طبعا فائنتقاء الشخصيات ليس بسهل فيجب أن يكونوا مؤثرين فى المجتمع .هذا هو اهم شئ يجب ان يراه الإعلامى المميز فى اختيار الكلمات التى سوف تثمر لاحقا فى المجتمع مع ضيوفه .

المقابلة الرائعة تدور حول الإعدادية ، كما ذكرت ، ما هو نوع الإعداد الذي تفعله قبل المقابلة ، من الواضح أن لديك فريق إنتاج يقوم ببعض الأبحاث وأنت تقوم بنفسك. ما الذي تحتاجه لإجراء مقابلة جيدة؟

فى الحقيقه انا الذى أقوم بوضع إعداد برامجى بأعداد أسئله احترافيه تخص مضمون الحوار مع الضيف وقد ساعدنى عملى فى الإرشاد السياحى بصياغه الأسئله بطريقه تجعل المشاهد دائما فى تشوق . وهذا يعتمد فى الأصل على الممارسه وتحديد الهدف من السؤال لإخراج ماهو مهم من الضيف .

أستطيع أن أرى ، لأن لدي ملاحظات أمامي ، سؤالي التالي حول تدوين الملاحظات. كيف تكون ملاحظاتك جاهزة للإجابة على سؤالك التالي ، ولكنك لا تزال بحاجة إلى الاستماع؟

كان هذا من أوائل الأخطاء التي ارتكبتها لأكون صادقًا. اعتدت كتابة أسئلتي وأريد حقًا أن أجيب على سؤال واحد بشكل صحيح .

ما هو رأيك في الملاحظات ، هل تستخدمها؟

أستخدم الملاحظات ، دائمًا الصدق ، ملاحظاتي موجودة دائمًا على الشاشة. لدي دائمًا عبارة “هذا الصباح” على البطاقة ، لكنني لم أعد أكتبها كأسئلة. أقوم بعمل نقاط ، لمنعني من التحديق في ملاحظاتي ، أريد أن أشارك.

شهادة تقديرية للاعلامية نجلاء فتحي من الملتقى التصقيفي التاهيلي للمراءة

هل لديك أي نصائح للمخرجين الذين يعملون مع مقدمي العروض؟ ماذا تريد من مخرج أو فريق إنتاج لجعل حياتك أسهل؟

بالطبع يجب توثيق كل عمل جيد يقدم بڨيديو أو حوار كتابى لكى يوصلك إلى المزيد من التقدم والأستمرار والنجاح . بشكل أساسي نريد الاتجاه. تريد شخصًا لديه رؤية واضحة لما يريده. لدي بعض المخرجين الذين يأتون مع لوحة عمل رائعة.

يمكنك إلقاء نظرة على الرسوم المتحركة ، ورؤية ما يريدون ، وكن على مستواهم. إنه عندما يأتي الأشخاص ولا يعرفون ما يريدون ، لذا فأنت توجه نفسك كمقدم! تريد شخصًا يأتي ، فهو ليس خائفًا منك ويمكنه توجيهك إلى ما تريد القيام به. امتلاك رؤية واضحة والقدرة على شرح ذلك بوضوح.

“أفضل نصائحي هي ؛ كن على طبيعتك ، واعرف من  أنت  كشخص “

ما هي نصائحك للمقدمين الطموحين؟ أنت رائع مع وسائل التواصل الاجتماعي ، وتعزز ملفك الشخصي – هل هذه نصيحة مهمة؟

الناس محظوظون جدًا هذه الأيام ، لا داعي للدخول إلى أبواب هذه المحطات التلفزيونية الكبيرة بعد الآن. لديك التكنولوجيا الآن لإنشاء التلفزيون الخاص بك ، ولست بحاجة إلى أي شخص – يمكنك إنشاء قناة YouTube الخاصة بك ويمكنك أن تفعل ما تحب.

ما هو برنامجك المفضل من بين تلك التي أنتجت؟ لماذا ا؟

برنامجى الجديد و ( فكر جديد ) فى قناتين فضائيتين يناقش كل الموضوعات فى كافه المجالات وأنا أتوقع له نجاح إنشاء الله .

كيف تبقي محفز وتستمر في تقوية عقلك المبدع؟

بالأستمراريه والمجهود والإتقان قى العمل و تقديم كل ما هو جديد ومختلف نوعا ما عن الأخرين لتصبح متميز ومحبوب بين الجمهور وأنا بفضل الله لى جمهور كبير يشاهدون برنامجى ويدعمونى دائما ومحبه الناس هى أهم مافى الموضوع والتى تجعل الإعلامى ينتج أكثر ويطور من نفسه وفكره لكى ينال إعجابهم دائما فى تقديم المحتوى المميز .

ما هي أكثر لحظة تفخر بها على التلفاز؟

ليس لدي لحظة واحدة محددة ، لأن كل عرض أقوم به ، أعطيها كل ما لدي. مسار حياتي المهنية بالكامل عبارة عن تراكم لحظات الفخر.

هل يمكنك وصف نظامك الغذائي والجمال؟

نظامى الغذائى هو الاعتدال فى تناول الطعام أنا آكل نظيفًا معظم الوقت. لن أقول إن ما أتناوله مثالي. أحاول أن آكل نظيفًا وصحيًا ، وأشرب الكثير من الماء.

من حين لآخر ، أمارس الرياضة بانتظام مع مدربي ولعدة أيام ، إنه أمر ممتع للغاية.

نحن أيضًا نسبح كثيرًا وأحب ممارسة الرياضة بشكل مستمر . والرياضة والمشى بالطبع بأستمرار أما عن الجمال فهو اولا نعمه من الله عز وجل وثانيا الاهتمام بالجمال الداخلى اولا ومن هنا يظهر الجمال الخارجى.

هل من كلمة أخيرة تود إضافتها ؟

نعم . شكري وتقديري لكم على حرصكم لإجراء هذا الحوار معي شكرا لكل القائمين على محاورتى بشكل محترف ومحترم علي رأسهم الأستاذ عاصم حجازي رئيس المحتوي العالمي لمنصتكم الموقرة.

شكرا أستاذة على هذه الفرصة التي أتيحت لمجلة The Buzz magazine العالميه كي تسلط الضوء على تجربة إعلامية فريدة من نوعها في الوطن العربي ” .
شكرا جزيلا لأخذ الوقت لإكمال هذه المقابلة
شكرا على وقتك – لقد كنت رائعة .

إشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك معنا للتوصل بآخر الأخبار، المقالات والتحديثات، ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني
يمكنك سحب اشتراكك متى شئت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.